و ترجل المرشد الجليل

سيبقى الإمام المرشد المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله تعالى مثالا للرجل الحر القائم لله الشاهد بالقسط، وستبقى كتبه وكلماته وتوجيهاته نبراسا ينير الطريق جيلا بعد جيل، وسيبقى مشروع العدل والإحسان، بإذن الله تعالى، وفيا لمنهاج النبوة الذي سار عليه الإمام المرشد ودعا إليه، سعيا إلى رضا الله تعالى وطلبا لوجهه الكريم، وتعرضا لوعد الله وموعود رسوله صلى الله عليه وسل